MOH
 
   
وزير الصحة د.نزار يازجي يجتمع مع مديري الهيئات المستقلة
كشف/نزار يازجي/ وزير الصحة الدكتور عن خطة لإحداث أربع مراكز تخصصية بطب الأسنان
فتتح الدكتور نزار يازجي وزير الصحة فعاليات الملتقى العلمي الثاني للأمراض السارية والمزمنة في فندق أفاميا الشام في حماة
الدكتور نزار يازجي وزير الصحة يفتتح في الهيئة العامة لمشفى الباسل بطرطوس المبنى الإداري الجديد وقسما الإسعاف والعناية الجديدان وقسم الأورام بعد توسيعه
الدكتور نزار يازجي وزير الصحة يفتتح مشفى ابن الوليد في حمص كمشفى وطني عام لجميع الاخصتصاصات
مبادرة روسية لعلاج أطفال فاقدي الأطراف بسبب الحرب
وزير الصحة يلتقي السيد كارين دادوريان ممثل صندوق الأمم المتحدة للسكان في سوريا
   
   
  تفاصيل الخبر
الأربعاء 05.09.2018
انطلاق أعمال الاجتماع الوزاري حول الطريق إلى تحقيق التغطية الصحية الشاملة في إقليم الشرق الأوسط

وزارة الصحة مكتب الاعلام

 سلطنة عمان - صلالة

انطلقت يوم الإثنين أعمال الاجتماع الوزاري حول الطريق إلى تحقيق التغطية الصحية الشاملة في إقليم الشرق الأوسط والذي تنظمة منظمة الصحة العالمية في مدينة صلالة بسلطنة عمان بحضور  وفد من وزارة الصحة في الجمهورية العربية السورية برئاسة وزير الصحة الدكتور نزار يازجي.

وفي تصريح للاعلاميين اعتبر الدكتور يازجي، أن هذا الإجتماع الوزراي الإقليمي سيسهم في تعزيز الجهود الوطنية والإقليمية التي من شأنها الوصول إلى التغطية الصحية الشاملة التي تعتبر مطمحا لكل بلد يسير على طريق التقدم وهي تحتاج لتضافر جهود جميع شركاء التنمية إقليميا وعالميا لضمان حصول الجميع على الخدمات الصحية التي يحتاجونها بإنصاف ونوعية وعدالة في توزيع الأعباء المالية بين جميع فئات المجتمع.

وأضاف الوزير يازجي أن هذا الاجتماع الوزاري يوفر فرصة هامة لراسمي السياسات الصحية في الدول الأعضاء بإقليم شرق المتوسط للمنظمة  لتبادل التجارب والخبرات والاطلاع على أفضل الممارسات العالمية بُغيَة الـمضي قُدُماً في تحقيق التغطية الصحية الشاملة على نحو فعّال، وذلك عبر تقوية النُّظم الصحية بما يتماشى مع خطة التنمية المستدامة لكل دولة مؤكداً أن سورية و بالرغم من الحرب الكونية التي تتعرض لها منذ أكثر من سبعة سنوات قامت وزارة الصحة بجهود غير مسبوقة  لتحقيق التغطية الصحية الشاملة للجميع من خلال خطة المعافاة التي إعتمدتها الوزارة  في وقت سابق و التي ركزت على إعادة تأهيل المشافي و المراكز الصحية التي إستهدفها الإرهابيون وكذلك بناء قدرات العاملين في القطاعات الصحية و إخضاعهم لبرامج التعليم الطبي المستمر في شتى المجالات الصحية مع إعطاء الأولية لموضوع الإسعاف و الطوارئ والخدمات الإستشفائية في المشافي فضلاً عن الإستمرار في دعم قطاع الرعاية الصحية الأولية و بشكل خاص برنامج التلقيح الوطني بما يحقق الحفاظ على الصحة العامة و بناء جيل سليم معافى.

 من جانبها أكدت الممثل المقيم لمنظمة الصحة العالمية في سورية، السيدة إليزابيث هوف، على أهمية هذا الاجتماع الرفيع المستوى الذي سيضع حجر الأساس في بلوغ أرفع مستوى ممكن من الصحة لتبقى “الصحة للجميع" هدفا يوجًه منظمة الصحة العالمية. و أضافت هوف أن التجارب قد أثبتت مراراً وتكراراً أنّ التغطية الصحية الشاملة تتحقق عندما تتوفر الإرادة القوية و الموارد اللازمة لذلك و بالتالي فإن المنظمة تدعو إلى الوفاء بالتعهدات التي قطعوها عندما اتفقواعلى أهداف التنمية المستدامة في عام 2015، والالتزام باتخاذ خطوات فعلية في سبيل تحسين صحة جميع الناس،.

و يشارك في الإجتماع الوزاري الذي سيستمر لمدة ثلاثة أيام وزراء الصحة من إقليم شرق المتوسط، وخبراء عاميين وإقليميين، وبرلمانيين، وشركاء منظمة الصحة العالمية في التنمية. و من المنتظر أن يختتم الإجتماع الوزراي أعمالة بتوقيع وزراء الصحة على الميثاق العالمي المعني بالتغطية الصحية الشاملة للعام 2030 بقصد تعزيز إلتزام الدول الأعضاء بوضع رؤية و تنفيذ خارطة طريق وطنية للمضي قدماً نحو تحقيق التغطية الصحية الشاملة في إقليم شرق المتوسط لمنظمة الصحة العالمية.


 



print
Return



  Comments

© 2015 Ministry of Health. All Rights Reserved. Developed by Ministry Of Health