MOH
 
   
وزير الصحة: ضرورة استكمال مشروع البناء الجديد التابع لمشفى جبلة الوطني بأسرع وقت
د.يازجي: أطباء سورية وضعوا مصلحة وطنهم في المكانة الأسمى ويطلع على الخدمات المقدمة في المبرة الإسلامية ومركز الرحمن للعلاج الفيزيائي.
وزارة الصحة والجمعية الإمبراطورية الأرثوذكسية الفلسطينية تبحثان إمكانيات التعاون الطبي
وزير الصحة: تعزيز مجالات التعاون الصحي والدوائي بين سورية والعراق
د.يازجي خلال تفقده عددا من المشافي بالسويداء: تقديم أفضل الخدمات الصحية للمواطنين
تستوفي وزارة الصحة رسوماً مالية كبدل للخدمات المقدمة فيها وفقاً للمرسوم رقم 9
استلام طلبات المشاركة في معرض الباسل للإبداع والإختراع الثامن عشر
   
   
  تفاصيل الخبر
الثلاثاء 24.01.2017
الدكتور نزار يازجي وزير الصحة يفتتح أيام دمشق المخبرية
   

وزارة الصحة مكتب الإعلام

24/1/2017  

 

          افتتح الدكتور نزار يازجي وزير الصحة أعمال المؤتمر العلمي لهيئة مخابر التحاليل الطبية بدمشق وريفها تحت عنوان "أيام دمشق المخبرية"  وفي كلمة خلال الافتتاح بين وزير الصحة أن المؤتمر فرصة لتبادل الخبرات والمعلومات والأفكار والتعرف على الجديد في العلوم المخبرية السريرية من حيث البحوث الحديثة وتطور أساليب الممارسة وبحث السبل لتحسين الأداء في المخابر وتقديم أفضل الخدمات للمرضى.

          وأوضح الوزير يازجي أن التطور الكبير الذي طرأ على العلوم المخبرية السريرية وتطبيقاتها في العقود القليلة الماضية شكل فرصة لتطوير أساليب العلاج والوصول إلى الكثير من الأسرار التي كانت موضع تساؤل في القرنِ الماضي و فرضت اعتبارات جديدة في العمل المخبري ونقلت المختبر الطبي من مجرد عمل روتيني إلى عمل مؤسساتي مبني على قاعدة علمية وتقنية يختلف منظورها عما كنا نطبقه سابقا وبالتالي من الضروري مواكبة التطور العالمي وأحدث ما توصلت إليه مراكز البحوث الدولية وآخر التكنولوجيات المساندة للعملِ المخبري

          وفيما يخص عمل المخابر لفت الوزير يازجي إلى أن الوزارة تسعى لتطوير أداء مخابر القطاعين العام والخاص باعتماد برامج تضمن الجودة حيث أصدرت قرارات ناظمة لإلزام المخابر بتطبيق تلك البرامج مع الاستمرار بدعم برنامج التعليم الطبي المستمر الذي تنظمه هيئة المخابر والجهات ذات العلاقة.

          وأكد وزير الصحة أن الارتقاء بالواقع الصحي وتوفير الخدمات الصحية الوقائية والعلاجية والتحكم بالأمراض يشكل هاجساً للوزارة، وذلك بالرغم من الحرب التي يتعرض لها الوطن طيلةَ السنوات الماضية وأن الوزارة تواصل بذل الجهود للارتقاء بالواقع الصحي وتوفير الخدمات العلاجية والوقائية رغم التحديات التي تواجهها نتيجة الاستهداف الإرهابي للمؤسسات الصحية والإجراءات الاقتصادية القسرية أحادية الجانب والتي أثرت على تأمين احتياجات المواطنين من الأدوية النوعية واللقاحات والتجهيزات الطبية بما فيها الكواشف والمستلزمات المخبرية.


 

print
Return



  Comments

© 2015 Ministry of Health. All Rights Reserved. Developed by Ministry Of Health